2013/05/23

نائب برلماني: معتقلو غوانتنامو مختطفون


نواكشوط (أنباء الركيز) ـ قال النائب البرلماني عن حزب تكتل القوى الديمقراطية محمد  محمود ولد امات "إنه يشجع التظاهر السلمي المستمر للمطالبة بإطلاق سراح معتقلي غوانتنامو مؤكدا أن "لا حق يضيع ما دام وراءه طالب".



وقال ولد امات في مسيرة نظمتها مبادرة إنصاف طالبت فيها بإطلاق سراح المعتقلين الموريتانيين محمدو ولد صلاحي وأحمد ولد عبد العزيز إنه يناشد ويطالب المجتمع المدني والمنظمات الدولية الحقوقية والإنسانية بالتحرك لإطلاق سراح المعتقلين، مشددا ـ في الوقت ذاته ـ على أنه لا يوجه أية رسالة إلى الحكومة الموريتانية".


وأضاف النائب البرلماني محمد محمود ولد امات "إن اعتقال شابين اثنين موريتانيين جريمة واختطاف ، مضيفا أن حكومة موريتانية هي من سلمت أحد المعتقلين إلى جهات أجنبية عذبته واعتقلته في غوانتنامو أكثر من عقد من الزمن".


وكان المئات من الموريتانيين اليوم الخميس قد تظاهروا قرب السفارة الأمريكية في نواكشوط مطالبين بإطلاق سراح المعتقلين بغوانتنامو وقدموا رسالة إلى الرئيس الأمريكي أوباما من خلال سفير بلاده بموريتانيا يطالبونه بالإفراج عن المعتقلين في أسرع وقت ممكن".

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق